المهارات التفاعلية

المهارات التفاعلية

من خلال تعلم استخدام الإيماءات والكلمات، يبدؤون بالتواصل والتفاعل مع الآخرين بطرق أكثر تعقيداً.


تتطور المهارات التفاعلية لدى الأطفال من لحظة ولادتهم، ويرسّخون علاقتهم بالوالدين وبقية أفراد العائلة بسرعة من خلال التواصل البصري، والتفاعل مع درجات ونغمات الصوت المختلفة.

ومع نموّهم وتطوّرهم، تنمو أيضاً مهاراتهم التفاعلية والاجتماعية. ومن خلال تعلم استخدام الإيماءات والكلمات، يبدؤون بالتواصل والتفاعل مع الآخرين بطرق أكثر تعقيداً.

يتعلم الأطفال المهارات الشخصية والاجتماعية بناءً على التجارب التي يمرون بها وعلى التجارب الناجحة معهم في السابق. وقد يصرخ الأطفال الصغار ويبكون لإبلاغ والديهم بأنهم يشعرون بالجوع. ومع نمو الطفل، تقل حالات الصراخ من أجل الرضاعة والطعام ولا تعود مقبولة – ما إن يتعلم الطفل بعض الكلمات الأساسية، فإنه يصبح من الأفضل استبدال البكاء بطلب الطعام. ومع مرور الوقت، والممارسة والتشجيع، يتعلّم الأطفال أن التواصل باستخدام الكلمات والجمل بما في ذلك كلمة ’من فضلك‘ لطلب الطعام، هو الطريقة الأفضل للحصول على ما يريدون.إختار عمر طفلكالسنة 1 (١٢-٢٤ شهر)السنة 2السنة 3السنة 4السنة 5السنة 6

في سن الرابعة، يواصل الطفل تعلّم المسببات وراء بعض المشاعر، ويُدرك بأن الآخرين قد يتفاعلوا مع الحالة بطرقة مختلفة. وهو يتعلّم إدارة عواطفه الجيّاشة بشكل أفضل مستخدماً استراتيجيات تُساعده في ذلك، مثل التحدّث عن مشاعره أو رسم صورة. ويظهر الطفل في هذا السن أيضاً مزيداً من التطوّر في التفاعل الاجتماعي خلال حالات اللعب مع مجموعة، ويُظهر تعاطفه مع الآخرين أو يُفكّر بطرق لحل النزاعات. من الأنشطة التي تُساعد في تنمية المهارات التفاعلية لطفلكِ في سن الرابعة:

  • اقترحي نشاطاً يستطيع طفلكِ وأصدقاؤه القيام به معاً. قدمي لعباً جديدة لا تخص أياً منهم أو أشركيهم في أحد الأنشطة مثل العمل على خبز كعكة.
  • قدّري وامدحي المهارات الاجتماعية لطفلكِ عندما يراعي مشاعر الآخرين، أو يشارك ألعابه، وعبري له عن مدى اعتزازكِ به.
  • كوني خير مثال له. بيّني لطفلكِ كيفية احترام الآخرين أثناء اللعب، وبهذا تشجعينه على القيام بنفس الشيء.
  • نظمي فعالية اجتماعية لطفلكِ وأصدقائه. على سبيل المثال، اجمعيهم في المنزل للقيام بأنشطة مختلفة مع وجود الموسيقى، وشجعي طفلكِ على التأكد من مشاركة جميع الأطفال.

شاهد فيديوهات:

المهارات العاطفية

في عمر الأربع سنوات، تزيد براعة الأطفال من حيث تمييز عواطفهم والبدء باستخدام استراتيجيات لمواجهة المشاعر غير المريحة. نستعرض من خلال هذا الفيديو بعض الأنشطة التي تُساعد طفلكِ في عمر الأربع سنوات على التعرّف على مشاعره والتحكّم بها.

المهارات الاجتماعية

في عمر الأربع سنوات، يكون الأطفال أكثر ارتياحاً في المواقف الاجتماعية، ويسهل عليهم اللعب مع الأطفال الآخرين والتعاطف أكثر مع احتياجاتهم . نستعرض من خلال هذا الفيديو بعض الأنشطة التي تُساعد طفلكِ في عمر الأربع سنوات على تنمية مهارات التواصل الاجتماعي.

الرجاء أخذ اختبارات تقييم المهارات كي تحصل على نصائح مًصممة لمساعدتك على نمو وتطور طفلك

Featured Articles