الاعتماد على النفس مقابل الخجل والشك – من سن 12 شهراً حتى 3 سنوات

الاعتماد على النفس مقابل الخجل والشك – من سن 12 شهراً حتى 3 سنوات

بقلم ديالا روماني، طبيبة5

في مرحلة بداية المشي، ينتقل الطفل إلى مرحلة جديدة من مراحل تطوره. عند هذه النقطة، تسنح له فرصة لبناء احترامه لذاته والاعتماد على النفس بينما يتعلم مهارات جديدة ويميّز الصواب من الخطأ.1

خلال هذه الفترة، التي يطلق عليها مصطلح “فترة العامين الصعبة”، وهي الفترة التي يصل فيها الطفل إلى عمر السنتين، يظهر الطفل أيضاً التحدي ونوبات الغضب والعناد. ويتعمد الأطفال خلال هذه المرحلة الظهور بمظهر الضعفاء، ويشعرون أحياناً بالخجل وقلة احترام الذات عند عدم قدرتهم على تعلّم مهارات معينة.4

التطور العاطفي خلال السنوات الثلاث الأولى
سوف يحاول طفلك عند بلوغه السنة الأولى من عمره أن يستقلّ بطرق عدة. ولكنه سيصبح على الأرجح كثير التعلّق بك ويلجأ إليك ليرتاح عندما يشعر بالتعب أو الخوف أو الوحدة.
وفي عامه الثاني، سترى بعض السلوك المتحدّي عندما يصرّ على فعل ما يريد حتى عندما تقول له “لا”.2

ما الذي يفعله معظم الأطفال عند بلوغهم السنة الأولى من العمر:
• يكون الطفل خجولاً أو عصبياً مع الغرباء
• يبكي عندما تغادره والدته أو والده
• لديه أشياء وأشخاص مفضلون
• يبدو خائفاً في بعض الحالات
• يعطيك كتاباً عندما يرغب بسماع قصة
• يكرّر الأصوات أو الأفعال لجذب الانتباه
• يرفع ذراعه أو ساقه للمساعدة عند ارتداء ملابسه
• يلعب بعض الألعاب مثل لعبة “الاستغمّاية” ولعبة “التصفيق”

في سن 18 شهراً، معظم الأطفال
• يحبّون إعطاء الأشياء للآخرين على سبيل اللعب
• تنتابهم نوبات غضب
• يخافون من الغرباء
• يظهرون الحب للأشخاص المألوفين لديهم
• يلعبون لعبة التظاهر البسيط، مثل إطعام دمية
• يتعلّقون بالأشخاص الذين يقدمون لهم الرعاية في المواقف الجديدة
• يشيرون بأيديهم كي يجعلوا الآخرين يرون أشياء ممتعة
• يستكشفون لوحدهم ولكن بالقرب من والديهم

في عمر السنتين:
• يقلّد الطفل الآخرين، خاصة البالغين والأطفال الذين يكبرونه في السن
• يشعر بالإثارة مع أطفال آخرين
• يبدي استقلالية أكثر فأكثر
• يظهر سلوكاً متحدياً (يفعل ما قيل له ألّا يفعله)
• يلعب في البداية بجانب أطفال آخرين، ثم يبدأ بإشراكهم في اللعب، كما في ألعاب المطاردة

التطور الاجتماعي والعاطفي في سنّ الثالثة
• يقلّد البالغين والأصدقاء
• يظهر الحب للأصدقاء بدون أن يطلب منه ذلك
• يتناوب الأدوار في اللعب
• يبدي الاهتمام لصديق يبكي
• يفهم فكرة “لي” أو “له” أو “لها”
• يظهر مجموعة كبيرة من العواطف
• ينفصل بسهولة عن والدته ووالده
• قد ينزعج عند حدوث تغييرات كبيرة في الروتين
• يرتدي لباسه وينزعه بمفرده

قد يتعلم الطفل الصغير أنه شخص مستقل يعتمد على ذاته ويمكنه السيطرة على عالمه، أو قد يتعلّم أن اتخاذ قرارات مستقلة أمر يدعو للخجل. تفرض هذه المرحلة تحدياً أمام العديد من البالغين. فكلمتنا الأولى عادةً هي “لا”. عندما يقال للطفل ’لا‘ دائماً فإن ذلك يؤدي به إلى الخجل والشك. يجب أن نتأكد بأننا نعطي الأطفال الصغار الفرصة لاتخاذ قرارات محدودة بأنفسهم.5

ديالا روماني
دكتوراة في الطب، طبيبة أطفال وحديثي الولادة. رئيسة قسم خدمة حديثي الولادة؛ مركز كسروان الطبي

المراجع:
1- ماك ليود، س. أ. (03 مايو 2018). مراحل التطور النفسي لإيريك إريكسون. علم النفس ببساطة. واضعو النظريات حول الطفل ونظرياتهم في الممارسة، شبكة أوسي للعناية بالأطفال
2- الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال. التطور العاطفي: في عمر السنة.
3- مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها. معالم مهمّة: طفلك في عمر السنة.
4- شيلوف، ستيفن ب. دكتوراة في الطب، ماجستير علوم، زميل الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال وغيرها. العناية بطفلك والأطفال من الولادة حتى سنة الخامسة. كتاب بانتام، 2009.

هذا المقال مكتوب من قبل د ديالى روماني ولا علاقة لأبتاميل للمحتوى

Featured Articles